Home arrow Islam: What is the Quran and Sunnah? (Written in Arabic)
Islam: What is the Quran and Sunnah? PDF Print E-mail
User Rating: / 3
PoorBest 
Written by Eng. Noor Alsanosi   

القران :

القران الكريم هو رسالة الخالق عز و جل و الدستور الالهي  الذي استغرق نزوله مفرقا على فترات اكثر من عشرون عاما  على رسوله المختار محمد صلى الله عليه و سلم .القران الكريم كتاب كامل مفصل بين كما قال تعالى :

 [النحل:89] { وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانا لِّكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ  ً }

 [هود:1] {  كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِن لَّدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ  }

ثم قال عز و جل في اخر ايام  رسوله الكريم  :

"اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا"

فاي دليل بعد هذا على حاجة الامة للتفصيل و التشريع و الزيادة و النقصان بما جاء في الكتاب الكريم

وقبل الوفاة بـ 9 أيام نزلت آخر آية من القرآن :
( واتقوا يوما ترجعون فيه إلى الله ثم توفى كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون )

وهذه رسالة لشيوخ و ائمة الامة و مفتيها و مشرعيها ممن يدعو للاحزاب و المذاهب و فرض الاحكام الخارجه عن نطاق الدين باسم الاسلام

 

·       الحديث و السيرة :

نهى الرسول عليه الصلاة و السلام عن كتابة الحديث و ذلك في الحديث الوارد في صحيح مسلم عن أبي سعيد الخدري عندما قال عليه الصلاة والسلام :

( لا تكتبوا عني ، ومن كتب عني غيرالقرآن فليمحه )

و في حديث اخر صحيح مسلم 7702 عن أبى سعيد الخدرى عن النبي أنه قال ( لا تكتبوا عنى ومن كتب عنى غير القرآن فَلْيَمْحُهُ وحَدِّثوا عنى ولا حرج ومن كذب عَلَىَّ متعمدا فَلْيَتَبَوَّأْ مقعدَه من النار) فقد نهى الرسول عن الكتابه و اباح التحديث . وهذا يقودنا إلى أن الرسول (صلى الله عليه و سلم) كان يسعى لإثبات مرجعية واحدة فقط وهي القرآن، لذلك لم ينه عن تداول الأحاديث كما أنه لم يقم بتوثيقها وإثباتها لئلا تشكل مرجعية تشريعية أو كما قال عمر بن الخطاب (ر) ((وذكرت قوما كانوا قبلكم كتبوا كتبا فأكبوا عليها فتركوا كتاب الله وإني والله لا ألبس كتاب الله في شيء أبدا))

 

 كاد القرن الأول الهجري أن ينتهي ، ولم يصدر أحد من الخلفاء أمره بجمع الحديث وتدوينه ، بل تركوه موكولاً إلى حفظ العلماء والرواة وضبطهم ، وبعض الكتابات الفردية ، وكان مرور مثل هذا الزمن الطويل كفيلاً بتركيز القرآن وتثبيته في نفوس الناس ، فقد أصبح يتلوه القاصي والداني ، ويعرفه الخاص والعام ، ولا يختلف فيه أحد أو يشك في شيء من آياته ، كما كان مرور هذا الزمن الطويل أيضاً كفيلاً بأن يذهب بكثير من حملة الحديث من الصحابة والتابعين في الحروب والفتوحات ، وأن يتفرقوا في الأمصار ، مما هيأ لأهل الأهواء والبدع - الذين ظهروا في هذه الفترة - أن يزيدوا في حديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وأن يُدْخلوا فيه ما ليس منه مما يؤيد بدعتهم ويلبي انحرافهم ، كما أن انتشار الإسلام وتوسع الدولة الإسلامية جعل العرب يختلطون بغيرهم من الأعاجم في البلدان المختلفة مما نتج عنه قلة الضبط في نقل حديث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بسبب ضعف ملكة الحفظ عند الناس . الى ان تم تدوين الحديث في عهد الخليفة عمر بن عبدالعزيز في العام التاسع و التسعين للهجرة ( 200 – 300 سنة بعد وفاة الرسول محمد صلى الله عليه و سلم ). http://www.islamweb.net/media/index.php?page=article&lang=A&id=36185

 

ان معظم الاحاديث يتخللها العلل . فإذا اتجهنا لدراسة الأسانيد لوجدنا أن أسانيد البخاري لم تخل من علل، ناهيك عن إيراده لأكثر من ألف وأربعمائة حديث دون سند ، واعتبار صحيح البخاري ومسلم أصح الكتب من حيث السند جاء لا حقا وليس من المعاصرين له.

و لكن هناك الحديث الوحيد الذى لا يؤمن المؤمن إلا به ، وهو حديث الله تعالى فى القرآن الكريم : (فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ) (الأعراف 185 )  ( المرسلات 50).  (تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ وَيْلٌ لِّكُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ يَسْمَعُ آيَاتِ اللَّهِ تُتْلَى عَلَيْهِ ثُمَّ يُصِرُّ مُسْتَكْبِرًا كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ) ( الجاثية 6 ـ )


وهناك الحديث الاخر الذى يطلق عليه رب العزة جل وعلا ( لهو الحديث ) يقول تعالى (وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي
لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِرًا كَأَن لَّمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْرًا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ) (لقمان 6 : 7 ) ووظيفة ( لهو الحديث ) أن يصد الناس عن دين الله تعالى أى عن القرآن الكريم الذى هو أحسن الحديث . (اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُّتَشَابِهًا مَّثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ ذَلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَنْ يَشَاء وَمَن يُضْلِلْ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ هَادٍ ) ( الزمر 23 )

http://www.ahl-alquran.com/arabic/topic_main.php?page_id=2منصور (أحمد صبحى

 

القران و السنة :

الحديث و السنة

القران الكريم

اجتهادات و اقوال بشر في اطار فكري و ظروف اجتماعية و ثقافية

لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه

خلق المذاهب و الاحزاب من أجل فرض سلطة الخلفاء (من كتاب ابن كثير أو كتاب كتاب جلال الدين السيوطى

قال تعالى :" و اعتصموا بحبل الله و لا تفرقوا" و حبل الله الممثل بالقران

وحد المسلمين بتوحيد الله و اتباع كتابه الواحد

دون الحديث من غير اختيار

اختار الرسول من يجمع القران و يدونه

أما السنة فلم يأمر الله ولا رسوله بكتابتها أو مذاكرتها أو تحفيظها

أمر الله بكتابته وتحفيظه

انقسم المسلمون و زادت الخلافات به

انتشر الاسلام به و ازدهر

( محمد الحاج ، 2007 )

 

ان العالم الاسلامي تحت تاثير التنويم المغناطيسي فهم تبعات شيوخ الدين و الائمه و العادات و التقاليد و العلوم الدينيه الموروثه بل انهم رافضين للعلم و التحقق من الجوهر و هو الاسلام و القران و متمسكين بالقشور. قد راى العالم الاسلامي تجربة المملكة العربية السعودية و ايران و افغانستان في حكم الدولة الاسلامي المبني على القران و السنة و احكام الشريعه فمازاد الامة الا مرضا و ما اوجد الحل و لكن زاد الطين بلة فاكرهوا الناس على الدين في حين قال تعالى (وجادلهم بالتي هي أحسن)، (وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر)، (لا إكراه في الدين)، (إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم) و تركوا القران و استندوا على الاحاديث المختلفه و المتناقضه مع القران كالرجم و لبس الحجاب و النقاب و ملازمة النساء للبيوت و اباحة تعدد الزوجات في حين نهى القران عنه حين قال عز و جل : ( و لن تعدلوا و لو حرصتم )

  قال تعالى :

( وإذا قيل لهم تعالوا إلى ما أنزل الله وإلى الرسول قالوا حسبنا ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان آباؤهم لا يعلمون شيئا ولا يهتدون) المائدة 104

( و اذا ذكر الله وحده اشمأزت قلوب الذين لا يؤمنون بالاخرة و اذا ذكر الذين من دونه اذا هم يستبشرون) الزمر 45

http://www.ahl-alquran.com/arabic/show_article.php?main_id=1280

 

 و قال عز و جل لمن يتبع التابعين من غير علم و لا برهان : ( هاتوا برهانكم ) على الصحة المطلقة للاحاديث و كونها مصدرا للتشريع بجانب القران  و ايضا قال تعالى  ( ولا تقف ما ليس لك به علم ان السمع و البصر و الفؤاد كل اولئك كان عنه مسؤولا ) و ايضا : ( ولكن اكثركم للحق كارهون ) و ايضا : (وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله). لقد حان الوقت لنعيد الاسلام على ما كان عليه وقت ازدهاره حين انصب الناس على العلم و التعلم و تدارس القران و تطبيق الدين الذي يعرف بانه النظام الحياتي والذي به نحن مسلمون و لقد حان الوقت ليتوحد العالم الاسلامي و ينبذ خلافاته والتي هي حصاد زرع المنافقين و اعداء الدين ممن دس السموم في المجتمع الاسلامي باسم الحديث و السنة ليفرق وحدة المسلمين و يدمر ازدهاره. انا لست سني و لا شيعي و لا سلفي ولا اخواني فانني اليوم مسلم ربي الله و رسولي محمد و كتابي القران وحده.

Active Image
 

Login Form






Lost Password?

Hijriah Date

Jamadil Akhir
6
Thursday
1439 HIJRAH

Articles

Supreme Existence
God And Allah. Updated
The Meaning Of Life
Freedom Means Responsibility
Sovereignty
This Earth Is Precious
Qur'anic Caliphate
The Truth
Human Energy
Spiders
Seeds
Spiritual Evolution.
The Five Pillows Of Islam.
Salat (Desire)
Contemplation.
The Blinding Light Of Islam Extinguished.
Islam Demands Reason.
Believers.
Islamic Finance.
The Unnecessary Energy Crisis: How to Solve It Quickly.
Time Explained.
The Misanthrope.
The HIV-AIDS Question.
INDUCTION AND EXTREME OATH OF THE JESUITS
A Debate On Money.
Chaos Transduced.
The Advent Of The Muslims.
Islam A Challenge To Religion.
Sweet Poison.
The Three Given Keys Of Existence.
Divine Spark.
The Heavens The Earth And The Qur’an.
Mohammad's Awakening.
The Engines of Creation.
Dua.
Hamd.
Iblis.
Rage.
A Dying Ember
Melded Multiple Infinities.
A Sadness Within Me.
The Dichotomy of humanity; the singular unity of being both Mortal and Immortal.
Salaam.
Saum.
Shirk.
The purpose of humanities creation.
Interface With Islam
The potentials of Death.
Why the banks are failing.
The Subjugated Mind.
Allodial Earth.
THE BEGINNING OF THE LIE
CHAPTER 6 from the book "DESCENT into SLAVERY”
The Vatican.
Theft: Punishment or Relief
Love.
I’bada
Life.
The Fractional Reserve Banking System.
COSMOS WITHOUT GRAVITATION
The Symbols of Religion.
The Big Bang, a BIG lie.
The formation of a galaxy, evolving a universe.
Our Conscious Mind As An Electromagnetic Field
THE GEOMETRY OF SPACE
Hadith (part one).
Hadith Continued (part two).
Confessions Of English Spy Who Helped create Wahhabism.
The Detached.
Law of Men. (The First Crusade)
Rex Offa of Albien (Britain)
Constitution of Allah. Transfinite Consciousness.
PENTECOSTALISM.
THE REAL REASON WHY WOMEN HAVE BEEN OPPRESSED
The Human Soul Nexus.
The History of Arabic Grammar.
Why do the Innocent suffer, the answer.
A Careful Linguistic Analysis of the term Allah.
I skipped, and I danced, and I sang.
I am.
Who destroyed Alexandria Library?
The Empty Vessel.
Islam: What is the Quran and Sunnah? (Written in Arabic)
The Lie of Hijab. (Written in Arabic)
Human Energy Economic System.
Aspartame is Rumsfeld's Disease: A Politically-Induced Biochemical Disaster Of Global Proportions.
Polycentric Community.
Establishing Freedom of Evil at all Times within Bonded Community
Sovereignty is with Allah alone
University community model.
190 Lughaat-ul-Qur'an
Islamic Supermarket
COMPLAINTS OF CONVERTS
Car Insurance.
Islamic repository
The Skill of Discourse
The Natural Rights Clothes Shop
Meanings of Terms of law
A simple Lexicon investigation of a single verse of the Qur'an
The Nature of Ownership.
Police State: What is a police Officer?
Free Energy Plasma Engine
Riba
Part One. The Writ
Part Three: Gemot Administrators of Terrente (the peace of their mind threatened) Relief
Part Four - Wite and Surety Bound-Souls
Eight point community plan
Equitable Allodial Utilisation (overview)
Proposed Method of Allodium Witnessed Declaration
Affidavit of Allodium Witnessed Declaration
‘Bona Gestura’ Bond of Allodarii
Notice of pursuance of Allodium Witnessed Declaration
Declaration of Allodial Utilisation
Polycentric community (overview)
The Substantive Binding Surety (overview)
Reciprocated Agreement of Binding Surety
Anarchic Labour Trading
The Repository (overview)
Bonded Cooperative Occupational System
Plenary Allodium Utilisation Averment
Cooperative Assurance System
Cooperative Car Assurance
Medical Assurance
Winters slave
The Nature of War
The Nature of Democracy
The Nature of Sovereignty
The Third State of Consciousness
Inherent Power (short overview)
Part Two: How a Substantive Gemot of Axiological Inherent Power Functions through Axioms of the Land
Part Five - Terrente - Duty of Care - Outcast
The Law, Courts and Jurisdiction
Repository Securities and Advance
The Nature of Copyright
The Nature of Government
The Nature of Capitalism
Islamic Banking
The Court System versus the Witena-Gemot System
A Duty of Care
The Trivium
The Concept and Structure of Polycentric community
The Nature of Economics
The Protected Paedophiles, Child Rapists, Child Torturers, and Child Murders of the British Establis
Arbitration of Universal Accountability - Terrente Relief
Unilateral Bond of Repository Administrator
The Nature of the Hospital System
Hemp Drugs Commission Report, completed in 1894
Unlawful Killing
A Bonded Militia
Duty of Care Trading Declaration (food)
Bonded Cooperative Networks
Freedom or Slavery
Matrimonial Agreement
Part Six - Relief, Recourse and the Jury
Part Seven - Constructive versus Substantive
The Education Assurance Bond
Predator and Prey
Francis of Assisi
Possession versus Utilisation of the Land
NOTICE: No Implied or inferred right of access
Crowd Funding
The Master of the Soul
The Nature of Money
What is voting?
What is a Citizen?
Homeless
As Above so Below
Fencing (Austerity)
Jews and the Global Sex Slavery Business
Rise of Sea Levels is 'The Greatest Lie Ever Told'
The Nature of Death
The Singing Soul